استطلاع الرأي

كيف تقيم مدى سهولة استخدام البوابة وخدماتها الإلكترونية؟

جغرافية إمارة رأس الخيمة

تقع إمارة رأس الخيمة في الجهة الشمالية لدولة الإمارات العربية المتحدة، على مدخل الخليج العربي، بالقرب من مضيق هرمز الاستراتيجي ما يجعلها أولى الإمارات التي تشرف على مدخل الخليج العربي. تقع الإمارة بين خطي عرض 25 درجة و26 شمالاً، وخطي طول 55 و 60 درجة شرقاً، ولها حدود مشتركة مع كل من أم القيوين والشارقة والفجيرة، إلى جانب حدودها الطويلة مع سلطنة عمان في ناحيتي الجنوب والشمال الشرقي. طول ساحل الإمارة النسبي جعل منها مركزاً مهماً للملاحة البحرية والنشاط التجاري منذ القدم.

تبلغ مساحة إمارة رأس الخيمة 1684 كم2، وهذه المساحة تعادل 2.17% من مجموع مساحة دولة الإمارات. وتعد الإمارة الرابعة من حيث المساحة. عاصمة الإمارة هي مدينة رأس الخيمة وتقع على ساحل الخليج العربي ويقسمها لسان مائي إلى شطرين، القسم الغربي يعرف برأس الخيمة، أما القسم الشرقي المطل على الجانب الاخر من اللسان المائي فيطلق عليه المعيريض وتحيط به أحياء مثل العريبي والنخيل والحديبة ووالمعمورة والجولان والرمس.

تتنوع طبيعة تضاريس الإمارة من السهل الرملي المنخفض ليتصل بمياه الخليج في جهة الغرب، وسلسلة جبلية بمحاذاة الخليج في أقصى الجزء الشمالي من الامارة ممتدة جنوباً حيث يزداد السهل الداخلي توغلاً نحو الشرق.كما تمتاز الإمارة بمناطق الأودية أسفل الجبال بالخضرة والخصوبة والمناطق الزراعية، كما توجد ينابيع مياه كبريتية قرب المناطق الجبلية.