استطلاع الرأي

كيف تقيم مدى سهولة استخدام البوابة وخدماتها الإلكترونية؟

التعليم في رأس الخيمة

اهتم سكان المنطقة منذ القدم بالتعليم، والذي كان يقوم به المطاوعة في الكتاتيب، وكان يعتمد بشكل أساسي على حفظ القرآن الكريم والأحاديث النبوية إلى جانب تعليم القراءة والكتابة والخط والحساب. عرفت رأس الخيمة التعليم النظامي الحديث على يدالمغفور له الشيخ صقر بن محمد القاسمي بعد افتتاح المدرسة القاسمية سنة 1955 م. ومنذ العاشر من فبراير عام 1972 م، شهدت رأس الخيمة انطلاقة التعليم الكبرى بعد انضمامها إلى المسيرة الاتحادية لدولة الإمارات العربية المتحدة.

تولي إمارة رأس الخيمة اهتماماً كبيراً للتعليم برعاية حثيثة من صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي، عضو المجلس الأعلى للاتحاد، حاكم رأس الخيمة حفظه الله. وتقدم حكومة رأس الخيمة منحاً دراسية للطلبة المتميزين لاستكمال دراساتهم العليا خارج الدولة في التخصصات ذات الأولوية وتوفر لهم رعاية شاملة خلال فترة الدراسة، ويتولى برنامج الشيخ صقر للتميز الحكومي إدارة وتخطيط برنامج المنح الدراسية والإشراف على جميع النواحي الإدارية والمالية والأكاديمية لمنح الدراسات العليا والجامعية، وتزويد القطاعات المختلفة بالإمارة بالعناصر القيادية المؤهلة في كافة المستويات القيادية.

تحتضن الإمارة مجموعة من الجامعات المتميزة على مستوى الدولة والمعترف بها قبل وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، من بينها جامعة رأس الخيمة للعلوم الطبية والصحية التي تضم كليات الطب، والأسنان، والصيدلة، والتمريض. والجامعة الأمريكية برأس الخيمة، التي تمنح شهادة بكالوريوس التقنيات الحيوية، وبكالوريوس العلوم في إدارة الأعمال (الأعمال الدولية، التسويق، المالية)، وبكالوريوس العلوم في هندسة الحاسب الآلي، وبكالوريوس العلوم في الهندسة الإلكترونية وهندسة الإتصالات. وتمنح جامعة الاتحاد شهادة بكالوريوس الآداب في اللغة الإنجليزية والترجمة، وبكالوريوس التربية في تعليم اللغة الإنجليزية، وبكالوريوس التربية في تدريس اللغة العربية والدراسات الإسلامية، وبكالوريوس العلوم في المحاسبة، وبكالوريوس العلوم في إدارة الأعمال، وبكالوريوس العلوم في نظم معلومات الأعمال، وبكالوريوس العلوم في هندسة الحاسوب، وبكالوريوس العلوم في علوم الحاسب الآلي.

ترعى الإمارة "جائزة رأس الخيمة للإبداع والتميز" التي تشجع المبدعين والمتميزين من الطلبة والخريجين والهيئات الإدارية والتعليمية والفنية والهيئات والمؤسسات والشخصيات التي لها إسهامات في الحقل التربوي سعياً لتحقيق نمو متوازن بين الموارد البشرية المتاحة ومتطلبات التنمية المستدامة.

منطقة رأس الخيمة التعليمية